طالبت بلجنة دولية لتنفيذ الاتفاق..الحكومة تتهم الحوثيين بالتلاعب والانتقائية في ملف الأسرى

مُسند للأنباء - متابعة خاصة   [ الإثنين, 19 سبتمبر, 2022 05:26:00 مساءً ]

اتهمت الحكومة اليمنية، مليشيا الحوثي المدعومة من إيران، بالتلاعب بملف الأسرى ومساومتهم بملفات أخرى، مجددة عرضها بتبادل الكل مقابل الكل تحت إشراف لجنة دولية.
 
جاء ذلك في بيان لرئيس مؤسسة الأسرى والمختطفين التابعة للحكومة اليمنية، هادي هيج، نشره على حسابه بتويتر، رداً على مزاعم الحوثيين بشأن عرقلة الحكومة والتحالف لصفقة تبادل بين الجانبين.
 
وقال هيج: "إن ملف الأسرى إنساني ومن غير اللائق التلاعب به والمساومة بالملفات الأخرى على حسابه".
 
وأضاف: "الحوثي يرفض أفراده وينتقي منهم الخاصين بفئة وشريحة معينة"، في إشارة إلى اهتمام الحوثيين بأبناء الأسر الهاشمية دون غيرهم.
 
وتابع: "نعلنها من هنا مستعدون لتبادل الكل مقابل الكل للخروج من الانتقائية ونقبل بلجنة دولية من الأمم المتحدة أو أي جهة يتم التوافق عليها لتنفيذ الاتفاق".
 
وكان التحالف قد اتهم في وقت سابق الأحد، مليشيا الحوثي بإفشال جهود إطلاق جميع سجناء الحرب في اليمن.
 
ونقلت وكالة الأنباء السعودية "واس" عن المتحدث باسم التحالف تركي المالكي قوله إن مليشيا الحوثي "أفشلت في محادثات عمّان الأخيرة جهود إطلاق جميع أسرى الحرب".
 
وأوضح أن الحوثيين قدموا أولوية ملف الوقود على ملف أسراهم الأكثر إنسانية.
 
وملف الأسرى والمختطفين، أحد الملفات العالقة بين الحكومة والحوثيين، حيث تتعنت المليشيا في إفشال كل المبادرات لإنهاء هذا الملف الإنساني والانقلاب على كافة الاتفاقات السابقة بهذا الشأن حسب الحكومة اليمنية.




لمتابعة الموقع على التيلجرام @Mosnednews


تعليقات