عصابات تروّع المواطنين في مدينة إب وصراع بين أجنحة الحوثي بسبّب نهب الأراضي

مُسند للأنباء - متابعة خاصة   [ الاربعاء, 14 سبتمبر, 2022 04:52:00 مساءً ]

افادت مصادر محلية أن صراعات كبيرة اندلعت بين قيادات الأجنحة الحوثية في محافظة إب، عقب قرار الإطاحة بالقيادي أبو الحسن النوعة، في سباقها المحموم على تأميم الأراضي تحت مسميات متعددة.
 
وقالت المصادر إن حدّة الصراع احتدمت بين نافذين حوثيين على إدارة هيئة الأراضي والمساحة والتخطيط في محافظة إب بعد رفض القيادي أبو الحسن علي النوعة قرار مليشيا الحوثي بإقالته.
 
وأكدت المصادر أن القيادي النوعة رفض قرار الإقالة الحوثي وتعيين قيادي آخر خلفا له يدعى أكرم شرف الدين.
 
وذكرت أن الصراع الحوثي على أراضي المحافظة فتح جبهة صراع واسعة بين الأجنحة الحوثية، والسباق في الاستحواذ على مناصب هيئة الأراضي بشكل عام.
 
يأتي هذا في الوقت الذي انتشرت فيه عصابات مسلحة داخل المحافظة التي نجت من شبح الحرب، ولكنها لم تنج من انتشار الجرائم المنظمة التي تصدّرتها المحافظة وذلك في ظل الانفلات الأمني الذي تشهده المحافظة.
 
وفي هذا الصدد، أطلقت عناصر حوثية في وقت متأخر من الليل الرصاص الحي، على منازل المواطنين في حي الوازعية، بمديرية الظهار بمحافظة إب.
 
وقالت مصادر محلية إن عناصر مسلحة تابعة لمليشيا الحوثي، أطلقت النيران في وقت متأخر من الليل على منازل المواطنين في حي الوازعية بمديرية الظهار بالتزامن مع تشغيل أصوات الإنذار ما خلق حالة من الرعب والخوف لدى النساء والأطفال.
 
وأشارت المصادر إلى أن الأهالي قاموا بمنعهم وإخراجهم من الحارة، وتمكنوا من أخذ أسلحتهم واعطاب الطقم الحوثي.
 
وأضافت المصادر، أن إطلاق النار تسبب بإصابة بالغة لشاب عشريني يدعى "عباس الهجوه" ويرقد حالياً في العناية المركزة بأحد مستشفيات المدينة، فيما تضررت بعض المساكن بأضرار مادية.




لمتابعة الموقع على التيلجرام @Mosnednews


تعليقات