رئيس "المجلس الانتقالي" يتمسك بانفصال جنوب البلاد

مُسند للأنباء - وكالات   [ السبت, 09 أبريل, 2022 01:34:00 صباحاً ]

أعلن رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي باليمن عيدروس الزبيدي، الجمعة، تمسكه بانفصال جنوب البلاد عن شمالها.
 
جاء ذلك في تصريح للزبيدي نشره موقع المجلس الإلكتروني غداة تعيينه عضوا في مجلس القيادة الرئاسي المفوض باستكمال تنفيذ مهام المرحلة الانتقالية في البلاد.
 
وقال الزبيدي: "إن قيادة المجلس الانتقالي تحرص كل الحرص أن تكون حاضرة في المعترك السياسي بما يخدم قضية شعب الجنوب وتحقيق تطلعاته في استعادة دولته".
 
وأضاف: "كنا واضحين مع الجميع بأننا لسنا باحثين عن سلطة ووُجدنا لانتزاع حق شعب الجنوب ولتحقيق تطلعاته في استعادة دولته المستقلة".
 
واعتبر الزبيدي "مشاركة المجلس الانتقالي في مشاورات الرياض إيجابية ومثمرة وعززت حضور قضية شعب الجنوب في أروقة صناعة القرار الإقليمي والدولي".
  
وبدعوى تهميش وإقصاء الجنوب سياسيا واقتصاديا، يدعو المجلس الانتقالي إلى انفصال جنوب اليمن عن شماله، وهو ما يُواجه برفض شعبي ورسمي واسع.
 
والخميس، أصدر الرئيس عبد ربه منصور هادي، إعلانا رئاسيا من الرياض، ينص على تأسيس مجلس قيادة رئاسي من 8 أعضاء برئاسة رشاد العليمي، نقل إليه كامل صلاحياته، لاستكمال تنفيذ مهام المرحلة الانتقالية في البلاد التي تشهد حربا، خلفت واحدة من أسوأ الأزمات الإنسانية والاقتصادية بالعالم.
 
وكانت الوحدة أُعلنت بين الجمهورية العربية اليمنية (الشمال) وجمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية (الجنوب) رسميا في 22 مايو/ أيار 1990 واعتبر علي عبد الله صالح آنذاك رئيسا للبلاد وعلي سالم البيض نائبا لرئيس الجمهورية.




لمتابعة الموقع على التيلجرام @Mosnednews


تعليقات