مسؤول يمني: المنظمات الأممية تتجاهل مطالب فتح تحقيق دولي إزاء جرائم الحوثيين بحق اللاجئين الأفارقة

مُسند للأنباء - متابعة خاصة   [ الأحد, 02 مايو, 2021 02:33:00 مساءً ]

كشف مسؤول يمني عن تجاهل أممي لمطالب الحكومة الشرعية المساندة لمطالب ناشطين أفارقة بتشكيل فريق تحقيق دولي للتحقيق في حادثة إحراق اللاجئين بمعتقل يتبع مصلحة الهجرة والجوازات بصنعاء على يد عناصر ميليشيات الحوثي.
 
وقال المسؤول ـ الذي فضل عدم ذكر اسمه ـ أن الحكومة خاطبت أكثر من جهة أممية إلا أنهم لم يتلقوا استجابة، حسب الشرق الأوسط.
 
وأكد أن المنظمات الأممية تلزم الصمت تجاه الجرائم المرتكبة في مناطق سيطرة ميليشيات الحوثية.
 
وأضاف: تلاحظ الحكومة اليمنية أن المنظمات الأممية تستخدم "لغة ناعمة في التعبير عن إدانتها للانتهاكات الفظيعة التي ترتكبها الميليشيات"، رغم رفض الحوثيين حتى اللحظة السماح لأي فريق تحقيق دولي بدخول مناطق سيطرتها، وآخر الشواهد حادثة إحراق المئات من طالبي اللجوء الأفارقة في معتقل مصلحة الجوازات، الذي أدى إلى وفاة أكثر من 47 وإصابة أكثر من مائتين.
 
في السياق تواصل مليشيات الحوثي عمليات النقل القسري لآلاف الأفارقة من مناطق سيطرتها إلى مناطق سيطرة الحكومة الشرعية.
 
وكان تقرير حديث لمنظمة الهجرة الدولية صدر الجمعة، أشار إلى أنه ورغم إغلاق مرفق احتجاز المهاجرين في صنعاء إلاّ أن عمليات النقل القسري إلى المحافظات الجنوبية مستمرة.
 
وتقوم مليشيا الحوثي بنقل المهاجرين الأفارقة من مناطق سيطرتها إلى قرب من خطوط التماس مع مناطق سيطرة الحكومة في محافظة لحج ثم يشقون طريقهم إلى عدن حيث يوجد أكثر من 6 آلاف مهاجر تقطعت بهم السبل.
 
وتُقّدر المنظمة الدولية للهجرة أن أكثر من 22 مهاجر ألف جرى نقلهم قسراً بهذه الطريقة منذ نوفمبر (تشرين الثاني) 2019.




لمتابعة الموقع على التيلجرام @Mosnednews


تعليقات