وزير الداخلية يدعو لتنفيذ الشق العسكري والأمني من اتفاق الرياض

مُسند للأنباء - خاص   [ الاربعاء, 13 يناير, 2021 07:33:00 مساءً ]

دعا وزير الداخلية اليمني، إبراهيم حيدان، الأربعاء، إلى تكثيف الجهود من أجل تنفيذ الشق العسكري والأمني من اتفاق الرياض.
 
وشدد حيدان -خلال لقائه رئيس فريق التنسيق والارتباط السعودي لتنفيذ اتفاق الرياض، اللواء محمد الربيعي، في العاصمة المؤقتة عدن- على توحيد الأجهزة الأمنية ودمجها تحت قيادة الوزارة.
 
وحسب وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) ناقش الطرفان عددا من الموضوعات المتعلقة باستكمال تنفيذ الشق العسكري والأمني من اتفاق الرياض وتوحيد الأجهزة الأمنية.
 
وشهد اللقاء حضور قائد قوات التحالف العربي بعدن، العميد ركن نايف منيف الحبيل، وقائد قوات الدعم والإسناد العميد محسن الوالي (يتبع المجلس الانتقالي الجنوبي).
 
ويأتي اللقاء غداة مغادرة اللجنة العسكرية السعودية مدينة شقرة بمحافظة أبين بشكل نهائي على اثر مماطلة وعرقلة مليشيات المجلس الانتقالي الجنوبي المدعومة إماراتيا، دخول اللواء الأول حماية رئاسية إلى عدن لتسلمه مهام حماية الحكومة في قصر المعاشيق كما نص اتفاق الرياض.
 
وفي 5 نوفمبر /تشرين الثاني 2019 تم توقيع اتفاق الرياض بين الحكومة الشرعية والمجلس الانتقالي الجنوبي برعاية سعودية ودعم أممي.
 
ومن أبرز بنود الاتفاق تشكيل حكومة مناصفة بين الشمال والجنوب يشارك فيها المجلس الانتقالي (تم تشكيلها في 18 ديسمبر /كانون الأول الماضي)، إضافة إلى حل الوضع العسكري في عدن والمناطق الأخرى التي شهدت مواجهات بين الطرفين، مثل محافظة أبين (جنوب).
 
ولم يتم إحراز تقدم كبير في تنفيذ الشق العسكري من اتفاق الرياض، خصوصا دمج قوات الجيش والأمن التابعة للحكومة والمجلس الانتقالي، تحت قيادة وزارتي الداخلية والدفاع.




لمتابعة الموقع على التيلجرام @Mosnednews


تعليقات