دعاهم إلى عيد ميلاد وهمي.. هندي يحتجز 20 امرأة وطفلا

مُسند للأنباء - وكالات   [ السبت, 01 فبراير, 2020 10:20:00 صباحاً ]

قال مسؤولون هنود الجمعة إن الشرطة قتلت بالرصاص مواطنا كان يحتجز نحو عشرين امرأة وطفلا رهائن شمال البلاد بعدما دعاهم إلى منزله مدعيا إقامة حفل عيد ميلاد لابنته.
 
وكشفت الشرطة أن دافع الجريمة غير واضح، وأن شرطيين وأحد سكان القرية أصيبوا في عملية الإنقاذ، وأن المواجهة بين المتهم وأعوان الشرطة استمرت عشر ساعات.
 
وأوضح أوانيش كومار أواستي وزير الداخلية في أوتار براديش -بعد مداهمة المنزل الواقع بقرية فاروخ آباد بالولاية- إن الرهائن الذين كانوا محتجزين تحت تهديد السلاح بخير وأن الجاني كان يقضي فترة الإفراج المشروط بعد أن انتهت فترة سجنه المؤبد بتهمة قتل.
 
وأضاف أن مجموعة من القرويين الغاضبين اقتحمت المنزل بعد المواجهة، وهاجمت زوجة محتجز الرهائن مما أسفر عن وفاة امرأة متأثرة بجراحها في وقت مبكر الجمعة.




لمتابعة الموقع على التيلجرام @Mosnednews


تعليقات