حمى الضنك يجتاح عدن

مُسند للأنباء - متابعة خاصة   [ الأحد, 19 يناير, 2020 09:00:00 صباحاً ]

توفي عدد من المصابين بحمى الضنك في مدينة دار سعد بعدن جراء انتشار الوباء بكثرة مقابل غياب دور الجهات المسؤولة.
 
ولقيت الطفلة عبير ذات العشر السنوات مصرعها بعد صراع مع المرض استمر لأيام، فيما توفيت أمس طفلة أخرى تدعى اسمهان تبلغ من العمر ١٢ عام في دار سعد أيضا.
 
وقال مواطنون ان عودة وباء حمى الضنك بهذه القوة هو بسبب عدم وجود الرعاية الصحية الكاملة في المستشفيات والمراكز الطبية وفي ظل غياب دور وزارة الصحة ومكتبها في عدن وكذا غياب دور المنظمات الإنسانية.
 
وناشد المواطنون الجهات المسؤولة بالتحرك لإنقاذهم من هذا الوباء القاتل الذي يفتك بحياتهم ولا يملكون شيء لمواجهته.
 
وأضاف المواطنون أن انتشار الأوبئة زاد بسبب المخلفات الصلبة ومياه المجاري وعدم نزول فرق الرش للقضاء على البعوض الناقل للمرض.




لمتابعة الموقع على التيلجرام @Mosnednews


تعليقات