عدن .. ترتيبات سعودية تسبق تنفيذ اتفاق بين الحكومة والمجلس الانتقالي

مُسند للأنباء - متابعة خاصة   [ الثلاثاء, 15 أكتوبر, 2019 03:59:00 مساءً ]

قال مسؤول عسكري يمني، إن قوات سعودية انتشرت في عدد من المواقع الاستراتيجية بالعاصمة المؤقتة عدن، في إطار جهود إنهاء النزاع بين الحكومة والمجلس الانتقالي المدعوم إماراتيا.
 
ونقلت وكالة الأناضول عن المسؤول قوله: إن القوات انتشرت، مساء الأحد والإثنين، في مطار عدن بمدينة خور مكسر وقصر معاشيق في حي كريتر بالمحافظة.
 
وأضاف، أن الانتشار يأتي في إطار جهود إنهاء النزاع بين الحكومة الشرعية وقوات المجلس الانتقالي المدعوم إماراتيا، مشيرا إلى أن الإمارات بدأت بسحب قواتها من تلك الأماكن، في خطوة يبدو أنها لتمهيد الطريق أمام اتفاق إنهاء الأزمة الذي يجري الإعداد له في مدينة جدة السعودية.
 
ونقلت وكالة رويترز أمس الاثنين نقلاً عن ثلاثة مصادر مطلعة، بإن القوات السعودية تولت السيطرة على مدينة عدن في جنوب اليمن في إطار جهود لإنهاء الصراع بين الحكومة الشرعية والمجلس الانتقالي المدعوم من أبوظبي.
 
وكانت وسائل إعلام محلية تحدثت مساء الجمعة، عن سحب الإمارات قواتها المتمركزة في قاعدة العند بمحافظة لحج جنوب البلاد، واخلاء المقر الرئيسي للتحالف بقاعدة البريقة الساحلية والتوجه عبر البحر إلى جهة مجهولة.
 
ونشرت قناة الجزيرة الاثنين، مسودة اتفاق جدة لإنهاء الصراع بين الشرعة والمجلس الانتقالي يقوم على خمسة بنود، يبدأ بتوطئة وينتهي بخاتمة، وتضم المسودة محاور من بينها "الأطراف المشاركة في الاتفاق"، و"مبادئ عامة"، و"ضمانات لتنفيذ الاتفاق، واشتملت على الجانب الأمني والعسكري والشق السياسي أيضا.
 
 




لمتابعة الموقع على التيلجرام @Mosnednews


تعليقات