بإجراء تعديلات جوهرية على مسودة التفاهم.. السعودية تعيد تفعيل الحوار بين الشرعية والانتقالي

بإجراء تعديلات جوهرية على مسودة التفاهم.. السعودية تعيد تفعيل الحوار بين الشرعية والانتقالي
مُسند للأنباء - متابعات   [ الخميس, 03 أكتوبر, 2019 07:23:00 مساءً ]

أكدت مصادر حكومية أن ما يسمّى حوار جدة أعاد الجانب السعودي تفعيله بعد أن قام بإجراء تعديلات جوهرية على مسودة التفاهم التي رفضها الأخ رئيس الجمهورية في وقت سابق.
 
وحول طبيعة التعديلات التي أجريت على المسودة، أكدت المصادر الحكومية أنها مازالت محدودة التداول غير أنها أضافت بأنها إيجابية في صالح الشرعية..
 
وأوضح المصدر الحكومي أن أي مسودة لا تتحدث عن إنهاء التمرد وعودة الحكومة وتفكيك الميليشيات التابعه للإمارات بالتأكيد سترفض..
 
وكانت مصادر مطلعة أكدت أن الإماراتيين يرفضون اَي مقترحات من شأنها تفكيك ميليشياتها المسلحة الحزام الأمني والنخب الحضرمية والشبوانية وقوات الساحل الغربي.
 
من جانب آخر توقعت قيادات سياسية في التحالف الوطني فشل المفاوضات الجديدة التي أعادت المملكة فتحها من خلال نائب وزير الدفاع الأمير/ خالد بن سلمان، كونها تهدف- مهما كانت البنود- لصالح الدولة ،فإنها تهدف إلى الاعتراف بسلطة امر واقع جديدة وهو الأخطر على مستقبل الشرعية أياً كانت الشروط وإن ذلك سيمثل إنقاذاً للمأزق الذي تعاني منه الإمارات وميلشياتها..
 
وأكدت المصادر السياسية أن أي اتفاق ستوقعه الحكومة مع المتمردين سيكون مرفوضاً من حيث المبدأ.. مشدداً على إنهاء التمرد أولاً وجميع أشكاله وعودة الحكومة وجيش الدولة ومن ثم فإن الحديث عن أي حوار أو مفاوضات مقبول حتى لو كان على حساب القوى السياسية الأخرى طالما أن الدولة هي الراعية والمسئولة عن تنفيذه، وإن غير ذلك مجرد خديعة جديدة وانقلاب جديد.
 




لمتابعة الموقع على التيلجرام @Mosnednews


تعليقات